ايران تشكك في مصداقية دعوة ترامب لإقرار "النظم والقانون"

شكك المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية "سيد عباس موسوي"، في مصداقية دعوة حكومة ترامب لاقرار "النظم والقانون"؛ مؤكدا ان الكيان الامريكي الذي اعتاد على انتهاك القوانين والضوابط الدولية يطلب من شعبه الامتثال الى "النظم والقانون".

وفي تغريدته اليوم الاحد، وصف موسوي، نقض القوانين الدولة من جانب الادارة الامريكية بانه مؤشر على عدم ترحيب الشعب في هذا البلد بشعار "النظم والقانون" الذي اطلقته ادارة ترامب.

واستدل متحدث الخارجية في تغريدته، بتصريحات ترامب الاخيرة الذي وصف نفسه فيها بانه "رئيس جمهورية القانون والنظم" وهدد بانه سيقوم بنشر آلاف العسكريين والامنيين المعنيين بتنفيذ القانون في المدن الامريكية المختلفة لقمع الاحتجاجات الشعبية الراهنة؛ مؤكدا انه كيف يمكن للكيان الامريكي المدمن على انتهاك القوانين والضوابط الدولية ان يطلب من شعبه الامتثال الى "النظم والقانون؟!".

وشهدت المدن الكبرى في امريكا احتجاجات شعبية واسعة على خلفية بث الفيديو اظهر جريمة قتل الرجل الاسود "جورج فلويد" بواسطة ضابط ابيض من عناصر الشرطة الامريكية.

رمز الخبر 191178

تعليقك

You are replying to: .
3 + 15 =