ربیعی : کانت لدی ترامب فرصة اربع سنوات لانتهاج دبلوماسیة ناجحة مع إیران

قال المتحدث باسم الحكومة الايرانية علي ربيعي، ان الرئيس الامريكي دونالد ترامب كانت لديه فرصة اربع سنوات ليتخذ مسارا صحيحا وقانونيا وينتهج دبلوماسية ناجحة مع إيران، لكنه ليس فقط لم يفعل ذلك، بل ارتكب افدح الاخطاء التي شهدتها امريكا خلال العقود الماضية.

وفي حديث مع مراسل ارنا اليوم الثلاثاء، قال ربيعي ان ترامب حتى لو فاز بفترة رئاسية ثانية فانه لن يستطيع التوصل الى اتفاق مع إيران مادام يواصل سياسة الضغوط القصوى على الجمهورية الاسلامية الايرانية ، مضيفا : اذا استمرت سياسة العداء ضد الشعب الايراني فسيستمر بالمقاومة القصوى مهما تطلب الأمر.

وحول مشروع القرار الامريكي أمام مجلس الأمن الدولي لتمديد الحظر التسليحي على إيران قال ربيعي : ان امريكا خرجت علنا من الاتفاق النووي، وما لم تعد الى الاتفاق بشكل كامل وتفي بجميع التزاماتها ، فليس لها حق الاعتراض على نص الاتفاق، كما لاتمتلك الأحقية ليقف مجلس الأمن الى جانبها في مشروع القرار.

واضاف ان امريكا تعلم جيدا ان محاولاتها التخريبية المغرضة وغير القانونية ستنتهي بفشل ذريع ، يُسفر عن عزلة امريكا، وبالتالي فان اصرار واشنطن على مواصلة هذا السلوك الذي ثبت فشله مسبقا يعني اصرارها على التصرف خلاف الواقع.

واكد ربيعي ان الحقيقة هي ان المجتمع الدولي مصمم على صيانة القوانين والمقررات والاتفاقيات الدولية بما يشكل سدا غير قابل للاختراق من قبل امريكا التي تريد زعزعة أمن واستقرار العالم.

واعتبر ربيعي ان أي اخلال بالقرار الأممي 2231 يعد مرفوضا ، ويشكل استهانة بالقوانين الدولية.

من جانب آخر تطرق المتحدث باسم الحكومة الايرانية الى الوضع الماسأوي في لبنان بعد انفجار مرفأ بيروت ، داعيا جميع الدول الى عدم استغلال تداعيات الانفجار للتدخل في مصير لبنان، مشيرا الى مواقف واشنطن المنافقة التي تزعم انها تقف الى جانب الشعب اللبناني في حين ترفض رفع العقوبات عن لبنان في هذه الظروف الصعبة.

وأكد ربيعي ان ايران على اتصال دائم بالحكومة اللبنانية وستواصل ارسال المساعدات الانسانية الى الشعب اللبناني.

رمز الخبر 191400

تعليقك

You are replying to: .
9 + 2 =