طهران واسلام اباد تعربان عن قلقهما بشان حضور داعش في افغانستان

اعرب مبعوث الحكومة الباكستانية الخاص الى افغانستان "صادق خان"، ومساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية "سيد عباس عراقجي" عن قلقهما بشأن حضور جماعة داعش الارهابية في افغانستان وتداعياته الخطيرة على السلام والامن الاقليميين.

والتقى صادق خان الذي يزور البلاد حاليا، بمساعد وزير الخارجية الايراني اليوم الاحد؛ باحثا معه في اخر التطورات على الساحة الافغانية ولاسيما عملية السلام داخل هذا البلد.

ودعا المبعوث الباكستاني الى توسيع نطاق التعاون بين طهران واسلام اباد في سياق احلال سلام مستديم داخل افغانستان؛ مؤكدا ان العلاقات الثنائية لن تتاثر بالتطورات الافغانية.

الى ذلك اعرب عراقجي عن امله في اغتنام فرص السلام المتاحة؛ مصرحا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم السلام ورعاية الحقوق الاساسية للشعب الافغاني والحفاظ على الانجازات المحققة خلال العقدين الاخيرين.

وفيما رحب بموقف المبعوث الباكستاني الخاص حول التعاون الوثيق بشأن القضايا المتعلقة بأفغانستان، أعلن مساعد وزير الخارجية الايراني استعداد طهران بهذا الصدد.

كما اتفق الجانبان الايراني والافغاني على مواصلة المباحثات الثنائية حول التطورات في افغانستان؛ واعربا عن قلقهما ازاء حضور جماعة داعش الارهابية في هذا البلد وتداعياته الخطيرة على السلام والامن الاقليميين.

رمز الخبر 191900

تعليقك

You are replying to: .
1 + 5 =