وزير الداخلية : التطورات في هرات وكابول ترمي للوقيعة بين ايران وافغانستان

اعتبر وزير الداخلية "احمد وحيدي"، التطورات الاخيرة في هرات وكابول، انها حدثت بتوجيه العدو لبث الخلافات بين ايران وافغانستان.

وحيدي ادلى بهذا التصريح للصحافيين، عقب اجتماع مقر عمليات اللجنة الوطنية لمكافحة كروونا اليوم الثلاثاء.

وفي معرض تعليقه على ما حدث خلال الايام الاخيرة في مدينتي هرات وكابول الافغانيتين، حذر وزير الداخلية من محاولات الاعداء ومخططاتهم الرامية للوقيعة بين البلدين الجارين ايران وافغانستان.

وعلى صعيد اخر، نوّه وحيدي بتراجع حصيلة الوفيات والاصابات الناجمة عن فيروس كورونا في ايران؛ عازيا الاسباب الى الاجراءات والتعليمات الاحترازية والصحية التي اتخذتها الحكومة لمكافحة هذا الوباء؛ بما في ذلك اجراء خطة تطعيم واسعة باستخدام اللقاحات المضادة لفيروس كورونا على صعيد البلاد.

رمز الخبر 192199

سمات

تعليقك

You are replying to: .
5 + 2 =