إيران تدين الهجوم الإرهابي على مسجد سني في أفغانستان

استنكر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، تفجير مسجد مولوي سكندر لأهل السنة في افغانستان، داعيا بالرحمة والمغفرة لشهداء هذا العمل الارهابي والصبر والسلوان لذويهم.

وفي إشارة إلى سلسلة الهجمات الإرهابية في الأيام الأخيرة في أفغانستان، قال خطيب زاده إن تصعيد العنف والإرهاب في هذا البلد هو مصدر قلق عميق ، مؤكدا إن الهجوم على مسجد سني في ولاية قندوز، والذي أعقب الهجوم الإرهابي الذي وقع الخميس على مسجد شيعي في مزار الشريف، يظهر بوضوح النوايا الخبيثة للإرهابيين المرتزقة الأجانب الذين يسعون لاشعال فتيل حرب أهلية في أفغانستان.

يذكر ان  33 شخصا لاقوا حتفهم وجرح عشرات آخرون في تفجير استهدف مسجد مولوي سكندر الذي يتردد عليه الصوفيون في منطقة إمام صاحب، شمال مدينة قندوز.

ويأتي التفجير الجمعة بعد يوم على تفجير استهدف مسجدا للشيعة في مدينة مزار الشريف بشمال افغانستان، أدى إلى مقتل 12 شخصا على الأقل وجرح 58 آخرين، وهجوما آخر في قندوز وقع يوم الخميس الماضي، أدى إلى مقتل أربعة أشخاص وجرح 18 آخرين، وتفجيرين مزدوجين استهدفا مدرسة للبنين في حي شيعي في كابول الثلاثاء، أدى إلى مقتل ستة أشخاص وجرح أكثر من 25.

رمز الخبر 192238

سمات

تعليقك

You are replying to: .
7 + 6 =