اللواء سلامي: العدو يسعى على الدوام للوقيعة بين الشعب والنظام في ايران

قال القائد العام للحرس الثوري "اللواء حسين سلامي" : ان اعداء الجمهورية الاسلامية يعمدون على الدوام لنشر الاكاذيب وترويج الشائعات ضد هذا النظام، لفرض العزلة عليه وتدمير اقتصاده والوقيعة بينه وبين شعبه الابي.

وفي كلمته خلال مناورة "3 الاف مجاهد فاطمي بالحرس الثوري" التي اقيمت اليوم بطهران، وجّه "اللواء سلامي" خطابه الى هؤلاء المناضلين قائلا : انتم السبب في تحقيق النصر الالهي ونزول السكينة في قلوب المؤمنين.

واكد، على ان "ايران اليوم اصبحت اكثر قوة واستقرارا من أي وقت مضى، وان تحقيق النصر النهائي على الاعداء بات قريبا".

ولفت قائد الحرس الثوري، بان العدو سعى لفرض الاستسلام على الشعب الايراني خلال الحرب المباشرة وحروب الانابة التي شنها باستخدام التكفيريين على حساب العالم الاسلامي، مضافا الى الحصار الاقتصادي والحظر القاسي؛ لكنه فشل وقد استطاع شعبنا الشريف والمجاهد والابي ان يفوّت الفرصة على عدوه ويجتاز المراحل العسيرة ويزيح الاعداء من مسار البلاد.

وشدد اللواء سلامي، قائلا : نحن اليوم امام صراع الحق ضد الباطل وسوف تستمر هذه المواجهة حتى زهوق الباطل وزواله نهائيا.

رمز الخبر 192297

سمات

تعليقك

You are replying to: .
1 + 2 =