اللواء باقري:عضوية الكيان الإسرائيلي في "سنتكوم" تهديد للمنطقة

اكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة اللواء باقري ان عضوية الكيان الإسرائيلي في القيادة المركزية الأمريكية (سنتكوم) ومشاركته في المناورات تهديد للمنطقة، قائلا: نحن لا نتسامح مع هذه التهديدات وسنرد عليها بالتأكيد.

وقال اللواء باقري في لقاء نظيره الباكستاني نديم رضا أن الكيان الصهيوني هو على رأس التدخلات في المنطقة وسبب عدم الاستقرار فيها، لافتا إلى أن هذا الكيان يحاول إقامة علاقات مع دول المنطقة وتحقيق أهدافه من خلال هذا الأمر.

ووصف عضوية الكيان الصهيوني في القيادة المركزية الأمريكية (سنتكوم) ونشر المعدات ومشاركتها في المناورات تهديد للمنطقة  محذرا : لن نتسامح مع هذه التهديدات وسنرد عليها بالتأكيد.

وذكر رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة إن تشكيل الجماعات الإرهابية والتكفيرية في المنطقة، خاصة في سوريا والعراق، هو حالة أخرى من انعدام الأمن والتي خلقتها وشجعتها الولايات المتحدة والكيان الصهيوني في المنطقة.

وأشار إلى أن المنطقة التي تقع فيها إيران وباكستان مهمة وحساسة للغاية خاصة أن التطورات الأخيرة أدت إلى تدخل دول خارج الحدود وخلقت مشاكل في المنطقة.

وحول العلاقات الثنائية مع باكستان أكد اللواء باقري لا شك أنه في السنوات الأخيرة وبجهود قادة ومسؤولي البلدين شهدنا تطويرا جيدا للعلاقات، مؤكدا على ضرورة استمرار هذا التطوير.

 ولفت إلى التطورات في اليمن وقال: هناك قضية أخرى في منطقتنا وهي مأساة اليمن المستمرة منذ فترة طويلة والتي يجب أن تنتهي  بأسرع ما يمكن.

وأشار اللواء باقري إلى قضية الكشمير قائلا: إن موقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية في هذا الخصوص هو نفس استراتيجية وموقف قائد الثورة الإسلامية الذي يؤكد على دعم المظلومين والشعوب المسلمة.

وقال اللواء باقري ان أفغانستان من أكثر القضايا تأثيراً على إيران وباكستان وبالنظر إلى الاوضاع في هذا البلد فإن مشاركة جميع المجموعات العرقية ستلعب دورًا بناء في إرساء الأمن والاستقرار في مستقبل هذا البلد.

وأضاف:نحن قلقون من تطور الإرهاب من جانب أفغانستان. ولدينا خطط لمنع ذلك ونعتقد أن هذه القضايا والمشاكل يمكن حلها بالتعاون الثنائي مع باكستان ولا داعي للتدخل الأجنبي لحلها.

رمز الخبر 192549

سمات

تعليقك

You are replying to: .
8 + 2 =