حجة الاسلام نواب : الحج انتفاضة المسلمين ضد اعداء الامة اللدودين

اكد ممثل الولي الفقية في شؤون الحج والزيارة، امير الحاج الايراني "حجة الاسلام سيد عبد الفتاح نواب"، على انه لا توجد فريضة او مراسم دينية مثل فريضة الحج قادرة على الانتفاض بالطاقات الكامنة في الامة الاسلامية بهدف احياء القيم ومكافحة الافات والاعداء.

جاء ذلك في رسالة بعثها "حجة الاسلام نواب"، الى المشاركين في مؤتمر الحج السنوي تحت عنوان "فلسطين .. مسؤولية الامة الاسلامية والتحديات"، الذي اقيم في مكة المكرمة اليوم الاثنين.

واستدل امير الحاج الايراني بتوجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية المصيرية حول ظاهرة التطبيع بين عدد من الانظمة العربية والاسلامية مع الكيان الصهيوني؛ مؤكدا على الدعاة ورجال الدين ان يضعوا نصب نشاطاتهم التحذير بشان "المخاطر السياسية والثقافية والعسكرية المترتبة على التطبيع مع الكيان المحتل"، وايضا "الضغوط التي تمارسها امريكا لتمرير هذا المخطط".

واعتبر حجة الاسلام نواب، "مؤتمر الحج" السنوي بانه نموذج مثالي للتماسك والوحدة بين المسلمين وتآزر الامة بكافة المستويات؛ مبينا انه لا توجد فريضة مثل الحج قادرة على الانتفاض بالطاقات الكامنة في الامة الاسلامية بهدف احياء القيم الدينية ومكافحة الافات والاعداء.

ختاما، لفت ممثل الولي الفقيه في شؤون الحج والزيارة، الى التوجيات الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية وتاكيد سماحته على حفظ الوحدة بين المسملين وتحديد الافات التي تخل بها؛ داعيا الى وضع خطط من شأنها ان تجنب العالم الاسلامي الخلافات والوقيعة، وتشكيل جبهة واسعة من النخب الدينية والمفكرين الناشطين في هذا السياق.

رمز الخبر 192618

سمات

تعليقك

You are replying to: .
6 + 12 =