العميد كودرزي : لتفعيل الدبلوماسية الحدودية بين ايران والعراق

اكد قائد قوات حرس الحدود الايراني "العميد احمد علي كودرزي"، على تعزيز دور الدبلوماسية الحدودية بين الجمهورية الاسلامية والجمهورية العراقية بهدف تامين حدود البلدين وتسهيل ظروف تنقل الزوار للمشاركة في مراسم اربيعن استشهاد الامام الحسين (عليه السلام) داخل العراق.

وفي تصريح له اليوم السبت، نوه العميد كودرزي بالتنسيق القائم بين البلدين، لتعزيز امن الحدود المشتركة والاستعدادات من اجل توفير الخدمات لزوار الاربيعن هذا العام؛ مبينا ان قيادة قوى الامن الداخلي سخرت جل طاقاتها والامكانيات المتوفرة لديها في هذا السياق.

واضاف، ان حرس الحدود الايراني وضع خططا مناسبة بهدف توفير كامل الخدمات للزوار الذين سيتوجهون الى العراق للمشاركة في مراسم الاربعين هذا العام، ومنها تسهيل الاجراءات المتعلقة بجوازات السفر والتاشيرات الحدودية واقامة المواكب وتامين الحدود المشتركة والتعاون الدبلوماسي مع قوات الحدود العراقية.

ولفت العميد كودرزي، بان التنسيق الحدودي في هذا السياق، جرى على ارفع المستويات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية العراق. 

وشدد قائد قوات حرس الحدود الايراني، على اهمية احياء زيارة الاربعين الحسينية كل عام، باعتبارها المسيرة التي تجسد تعاظم الصمود والمقاومة وتماسك الشعب الايراني ضد اعدائه.

رمز الخبر 192660

سمات

تعليقك

You are replying to: .
4 + 1 =