رئيس منظمة الطاقة الذرية: مجلس الشورى يؤكد على تحويل وثيقة التنمية النووية الى قانون

اكد مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية، محمد اسلامي، أن نواب مجلس الشورى الاسلامي يؤكدون على تحويل الوثيقة الشاملة وخارطة طريق تنمية القطاع النووي الى قانون، بحيث لا يؤثر تغيير الحكومات على مسار التنمية النووية في البلاد.

وقال اسلامي في تصريح للصحفيين بعد مشاركته في جلسة لجنة الطاقة في مجلس الشورى الاسلامي: إن منظمة الطاقة الذرية وفي إطار تحقيق توجيهات قائد الثورة وخطط الحكومة الحالية، بادرت إلى إعداد الوثيقة الشاملة للطاقة النووية، وتم عرضها في 10 نيسان/أبريل 2022.

وأضاف: بالتزامن مع ذلك، تم تكليف منظمة الطاقة الذرية في قانون الميزانية للعام الحالي من قبل مجلس الشورى، بإعداد وثيقة شاملة وخارطة طريق لتنمية القطاع النووي للاعوام الـ 50 القادمة، وأن تصادق عليه الحكومة حتى نهاية العام الحالي كحد أقصى (ينتهي في 20 آذار/مارس 2023).

وقال: خلال هذه الجلسة، كان النواب ينظرون بالاغلب الى الاهداف الكمية، وكانت لديهم هذه الرؤية بأن يتم تحويل هذه الوثيقة الى قانون، بحيث لا يضر تغيير الحكومات بمسار التنمية النووية في البلاد.

واشار اسلامي الى ان منظمة الطاقة الذرية لديها خطط لتنمية المحطات الكهروذرية، وتنمية استخدامات الاشعة، والادوية الاشعاعية، والحماية من الاشعة وكذلك تنمية البنى التحتية والإسراع فيها، نظرا لان المنظمة تريد ان يكون تأثير التقنية النووية ملموسا في الشؤون المعيشية للمواطنين أكثر فأكثر.

رمز الخبر 192830

سمات

تعليقك

You are replying to: .
2 + 2 =