مجلس التعاون الخليجي يندد اعتداءات الكيان الصهيوني على قطاع غزة

ندد مجلس التعاون الخليجي في بيان له بالجرائم والجولة الجديدة من الهجمات البربرية التي يشنها الكيان الصهيوني على قطاع غزة وطالب بوقف فوري لهذه الهجمات

وكتب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي "نايف فلاح مبارك الحجرف"، في بيان يدين عدوان الكيان الصهيوني على قطاع غزة، "أن هذه الاعتداءات هي استمرار لجرائم إسرائيل"مؤكداً أن هذا العمل يعد انتهاكا للقوانين الدولية والقرارات الدولية الشرعية.

وأكد الحجرف، استمرارًا لهذا البيان على ضرورة قيام المجتمع الدولي باتخاذ إجراءات فورية ضد الكيان الصهيوني ووقف الهجمات على المدنيين، وخاصة النساء والأطفال.

وبدأ الجيش الصهيوني غاراته الجوية والمدفعية على مناطق متفرقة من قطاع غزة منذ مساء الجمعة الماضية، واستشهد حتى الآن 32 قتيلاً بينهم 6 أطفال وامرأتان نتيجة هذه الهجمات الهمجية.

وأصيب 215 مواطنًا فلسطينيًا آخرين منذ بدء عدوان الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة، بينهم 96 طفلاً و 30 سيدة و 12 مسناً.

ورداً على هذه الاعتداءات الإجرامية، استهدفت فصائل المقاومة الفلسطينية المدن والبلدات الصهيونية في الأراضي المحتلة، وخاصة تل أبيب ومطار بن غوريون، بمئات الصواريخ.

وواجهت جريمة الصهاينة الجديدة هذه موجة من الإدانات على المستوى الدولي، خاصة في العالم الإسلامي، وشددت مختلف الدول والمسؤولين والأحزاب والشخصيات على ضرورة وقفها ومحاسبة الاحتلال الصهيوني.

رمز الخبر 192876

سمات

تعليقك

You are replying to: .
4 + 6 =