إيران وسوريا وقطر تعلن دعمها لقطاع غزة وحركة الجهاد الإسلامي

أدان وزراء خارجية الجمهوریة الإسلامیة الایرانیة وسوريا وقطر عدوان الكيان الصهيوني على قطاع غزة، مؤکدین دعمهم لغزة والشعب الفلسطيني

وأعرب وزراء خارجية إيران "حسين أمير عبداللهيان" وسوريا "فيصل المقداد" وقطر "الشيخ محمد بن عبدالرحمن ال ثاني"، في اتصال هاتفي مع الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين "زياد النخالة" تضامنهم مع الشعب الفلسطيني والحرکة.

كما اعرب رئيس البرلمان اللبناني "نبيه بري" ورئيس تحالف قوى الدولة الوطنية في العراق، "السيد عمار الحكيم"،في اتصال هاتفي مع "زياد النخالة"، عن تضامنهما الكامل مع حركة الجهاد الإسلامي، مستنکرین عدوان الكيان الصهيوني على القطاع.

یذکر أنه دخلت الهدنة بين حركة الجهاد الاسلامي والكيان الصهيوني حيز التنفيذ بوساطة مصرية بعد اتفاق على وقف اطلاق النار بدأ الساعة 11:30 ليلة أمس الأحد ( 7 أغسطس).

وينص الاتفاق على وقف إطلاق نار شامل ومتبادل بين كيان الاحتلال وحركة الجهاد الإسلامي.

كما شمل الاتفاق أن تضمن مصر الافراج عن الأسير خليل عواودة ونقله للعلاج والافراج عن الأسير بسام السعدي.

وقال مصدر مصري مسؤول أن القاهرة تدعو إلى وقف إطلاق النار بشكل شامل ومتبادل اعتبارا من الساعة 23:30 مساء بتوقيت فلسطين.

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة ارتفاع عدد شهداء العدوان الصهيوني على القطاع الى 43 شهيداً من بينهم 15 طفلا و 4 سيدات و 311 اصابة بجراح مختلفة.

وبدا العدوان الصهيوني على قطاع غزة منذ الجمعة، وردت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي بقصف العديد من المدن في الداخل المحتل ومنها تل ابيب ومستوطنات غلاف غزة بمئات الصواريخ.

رمز الخبر 192888

سمات

تعليقك

You are replying to: .
7 + 10 =