قائد الثورة الإسلامية: أي جزء من المقاومة قادر على تمريغ انف العدو بالتراب

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد "علي الخامنئي" ردًا على رسالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، ان المقاومة اثبتت ان اي جزء منها قادر على تمريغ انف العدو بالتراب.

وأضاف قائد الثورة الإسلامية، رداً على رسالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي "زياد النخالة"، اليوم الخميس إن المقاومة البطولية للحركة رفعت مكانة هذه الحركة في المقاومة وأحبطت مخطط الكيان الصهيوني.

وأكد سماحة القائد على ضرورة الحفاظ على الوحدة بين جميع الفصائل الفلسطينية وأضاف إن العدو الغاصب في التراجع بينما قوة المقاومة الفلسطينية ستزداد يوما بعد يوم.

وإليكم ترجمة من نص الرسالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ المجاهد سعادة السيد زياد النخالة دام توفيقه

تلقيت رسالتك الوقورة والباعثة على الأمل.. جزاكم الله خيراً وقرب النصر النهائي للشعب الفلسطيني الأبي والمظلوم.

قد ضاعفت الأحداث الأخيرة من عزة حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، ورفعت مكانة الجهاد الإسلامي في نضال المقاومة المجيدة للشعب الفلسطيني.

إنكم و من خلال مقاومتكم الشجاعة استطعتم من تفنيد الاستراتيجة الخادعة للكيان الصهيوني.

لقد أثبتتم أن كل جزء من مجموعة المقاومة وحده قادر على تمريغ أنف العدو بالتراب.

أنتم ومن خلال ربط الجهاد في غزة مع الضفة، وكذلك دعم الفصائل المقاومة الأخرى لحركة الجهاد، إستطعتم من التباهي بوحدة جهاد الشعب الفلسطيني ضد العدو الشرير والمخادع.

على جميع الفصائل الفلسطينية في كافة أرجاء الأراضي الفلسطينية أن توظف كافة جهودها لحفظ هذه الوحدة.

العدو الغاصب يضعف والمقاومة الفلسطينية تزداد قوة، ولا حول ولا قوة إلا الله.. نحن ما زلنا معكم. السلام عليكم والعهود بحالها..

رمز الخبر 192904

سمات

تعليقك

You are replying to: .
2 + 13 =