وزير الامن الايراني: مدينون لتضحيات المضحين في جبهة الثورة الإسلامية

صرج وزير الامن الايراني حجة الاسلام اسماعيل خطيب باننا جميعا مدينون لتضحيات المضحين في جبهة الثورة الإسلامية

وهنأ وزير الامن حجة الإسلام اسماعيل خطيب في بيان اصدره الثلاثاء بحلول يوم الـ 17 من اغسطس /اب ذكرى عودة الاسرى الاحرار إلى البلاد.

وحيا حجة الاسلام خطيب بذكرى عودة الأسرى الاحرار البواسل لحرب الدفاع المقدس (1980-1988) إلى الوطن الإسلامي ، والتي تتزامن مع أيام الحزن والعزاء باستشهاد ابي عبد الله الحسين (ع) .

واوضح بان هذه المناسبة العظيمة تذكر بتضحيات الاسرى الاحرار الاعزاء الذين ساروا على نهج سيد الشهداء وصحبه الاوفياء وتحملوا معاناة ومصاعب الاسر على يد العدو البعثي المدعوم من قبل الاستكبار وتمسكوا بعقائدهم الحقة وصمدوا ببسالة.

وقال وزير الامن: نحن كلنا مدينون لتضحيات مضحي جبهة الثورة الإسلامية في مختلف الفترات وخصوصاً في الوضع الراهن ، حيث برز الكفر كله والاستكبار للتصدي للقيم المقدسة للثورة الإسلامية ، فرسالتنا اليوم اكثر اهمية وحساسية بكثير من الماضي ، وإن شاء الله سنخرج شامخين من الاختبار الإلهي العظيم.

رمز الخبر 192950

سمات

تعليقك

You are replying to: .
4 + 14 =