محافظ سيستان وبلوشستان: استشهاد 19 شخصا في الاعتداء الارهابي في زاهدان

اعلن محافظ سيستان وبلوشستان جنوب شرق ايران عن استشهاد 19 شخصًا في الحادث الإرهابي الذي وقع اليوم الجمعة في مركز المحافظة زاهدان

وقال مدرس خياباني في تصريح له اليوم الجمعة: ان 19 شخصًا استشهدوا وأصيب 20 آخرون في هذا الحادث ، بما في ذلك بعض كوادر قوى الامن الداخلي.

واضاف أن: بعض مثيري الشغب المنتمين لجماعات إرهابية وانفصالية معروفة هوياتهم ، قاموا بمهاجمة أحد مراكز قوى الامن الداخلي بمواد حارقة واسلحة نارية بقصد الاستيلاء عليه.

واكد محافظ سيستان وبلوشستان ان المواطنين لم يواكبوا الإرهابيين ، وقال: من الطبيعي أن يكون رد فعل قوى الامن الداخلي على هؤلاء الناس حاسمًا ، وفي عملية إطلاق النار من قبل هذه العناصر الارهابية اصيب عدد من المواطنين.

وقال مدرس خياباني: ان الافراد الذين ارادوا السيطرة على مركز قوى الامن الداخلي كانوا ارهابيين ومن ثم بادروا الى إشعال النار في الممتلكات العامة ونهب وإضرام النار في العديد من المحلات التجارية التابعة للمواطنين وألحقوا أضرارًا بالبنوك والمراكز الحكومية.

واكد بان القوات العسكرية وقوى الامن الداخلي ردت بشكل حاسم على هؤلاء الافراد وسيتم اعتقال حتى آخر شخص منهم.

وقال محافظ سيستان وبلوشستان: "ان عدم مرافقة المواطنين لهذه العناصر وبراءتهم منهم وعدم تاييد تحركاتهم من قبل علماء الدين في المحافظة وخاصة مولوي عبد الحميد ، أمر يستحق الثناء.

رمز الخبر 193269

سمات

تعليقك

You are replying to: .
6 + 9 =