أمير عبداللهيان ينتقد مواقف بعض الدول الغربية من اعمال الشغب الأخيرة في إيران

انتقد وزير الخارجية "حسين أمير عبداللهيان"، المواقف والإجراءات غير البناءة لبعض الدول الغربية تجاه أعمال الشغب الأخيرة والأحداث الإرهابية في إيران، وقال: أننا نرحب دائمًا بالتفاعل مع أوروبا.

وناقش اميرعبداللهيان خلال الاتصال مع نظيره الاسباني "خوسيه مانويل ألباريس"،القضايا الدولية والثنائية>

واشار  إلى العلاقات التاريخية بين البلدين، مرحبا بتوسيع العلاقات بين طهران ومدريد.

وانتقد أمير عبداللهيان المواقف والإجراءات غير البناءة لبعض الدول الغربية تجاه أعمال الشغب والحوادث الإرهابية الأخيرة في إيران، مضيفا: إن بعض المسؤولين الأوروبيين يهتمون بأهداف حزبیة أكثر من المصالح الوطنية لبلدهم.
وتابع، نرحب دائمًا بالتفاعل مع أوروبا بینما أن الدول الثلاث، ألمانيا وفرنسا وبریطانيا لم تتمكن بعد أن فرضت إدارة ترامب عقوبات على ايران من تنفيذ الاتفاق النووي باعتباره التزامًا دوليًا

وأشاد أمير عبداللهيان بموقف إسبانيا في إدانة الهجوم الإرهابي على الزوار في مرقد السيد احمد بن موسى (شاهجراغ) في مدينة شيراز.

 من جانبه أدان وزير الخارجية الاسباني خلال الاتصال الحادث الإرهابي الذي وقع قبل اسبوعين في شيراز، و اعرب عن تعاطف اسبانيا حكومة وشعبا مع  ايران مشددا على ضرورة اعتماد الحوار.

ووصف العلاقات بين اسبانيا وايران بانها تاريخية داعيا الى إطلاق سراح مواطنين إسبانيين تم القبض عليهما خلال اعمال الشغب الأخيرة في إيران.

رمز الخبر 193481

سمات

تعليقك

You are replying to: .
7 + 3 =