أمير عبداللهيان ينتقد تدخل فرنسا في شؤون إيران الداخلية

انتقد وزير الخارجية الايراني حسين امير اللهيان تدخل فرنسا في الشؤون الداخلية الايرانية في لقاء مع وزيرة الخارجية الفرنسية كاثرين كولونا

وكتب أمير عبداللهيان في تغريدة له على تويتر عن اجتماعه بوزيرة الخارجية الفرنسية الثلاثاء: على هامش مؤتمر بغداد 2 ، وخلال محادثات مع وزيرة خارجية فرنسا اعتبرت تدخل فرنسا في شؤون إيران الداخلية امرا مرفوضا.

وأضاف وزير الخارجية الإيراني: تعديل مواقف فرنسا كان موضع نقاش.

وقال أمير عبداللهيان: نتفق على أن طريق الحوار والدبلوماسية هو الطريق الأفضل. جمهورية إيران الإسلامية قوية ومستقرة.

وكان وزير الخارجية الإيراني ، قد كتب في تغريدة له قبل ذلك، حول الاجتماع مع الممثل الأعلى ومسؤول السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل ، ووصف الاجتماع بأنه ان صريحا ووديا وبناء.

وقد وصل وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان الى العاصمة الاردنية عمان مساء الاثنين للمشاركة في قمة بغداد الثانية.

وعقد مؤتمر بغداد 2 يوم الثلاثاء في مدينة عمان تحت عنوان "الشراكة والتعاون وكيفية مواصلة التعاون لدعم العراق".

وشارك في هذا المؤتمر عدد من ممثلي الدول والمنظمات الإقليمية بما في ذلك العراق والأردن وإيران ومصر والسعودية والإمارات وقطر والبحرين والكويت وعمان وتركيا وفرنسا ، بالإضافة إلى ممثلين عن الاتحاد الأوروبي والجامعة العربية ومجلس التعاون ومجموعة العشرين والأعضاء الدائمين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

رمز الخبر 193670

سمات

تعليقك

You are replying to: .
2 + 9 =