قائد الثورة : يجب تجاوز حدود المعرفة والتركيز على التقدم العلمي في البلاد

 أكد قائد الثورة الإسلامية "آية الله العظمى السيد علي الخامنئي"، لدى استقبال أعضاء اتحاد الرابطات الطلابية الإسلامية في اوروبا، ضرورة التركيز على تجاوز حدود المعرفة وعدم التغافل عن تحقيق التقدم العلمي والبحثي في البلاد.

واعتبر سماحته بان الرابطات الطلابية الإسلامية تشكل رصيدا هاما للجمهورية الاسلامية وهي تتولى مهاما فريدة؛ مبينا ان مواصلة الخطى الثابتة والمؤثرة على البيئة المحيطة وتحديد المهام الجديدة للبلاد باعتبارها من المهام الاساسية الموكلة لهذه المؤسسات.

وخلّد قائد الثورة في هذا اللقاء، ذكرى أحد مؤسسي اتحاد الرابطات الطلابية الإسلامية في أوروبا الفقيد "حجة الإسلام الدكتور أيجئي"؛ واصفا النشاطات الطلابية للشبان الذين يحملون رؤى جديدة وثورية، بانها فرصا مواتية، وقال : الرابطات الإسلامية تتبنى هدفين من اجل تعزيز الركائز الفكرية والدينية لأعضائها، فضلا عن تأثيرها على البيئة المحيطة بها.

واضاف : الرابطات الإسلامية في الخارج تتولى مهاما أخرى متمثلة في الترويج لنهج ايران الاسلامية الفكري والمحوري.

ولفت اية الله الخامنئي، الى الضرورة الملحة لشرح مبادئ الجمهورية الإسلامية بما في ذلك العلاقة بين "النظام الجمهوري" و"الإسلام"؛ مبينا  ان "النظرية التي تروج لها ايران الاسلامية اليوم قائمة على تشكيل حكومة وفق سيادة الشعب والاسس الدينية والايمانية".

قائد الثورة، اكد على تطوير الرابطات الإسلامية الطلابية، مع الحفاظ على مبادئها وثوابتها بما يتناغم والظروف الراهنة.

وختم سماحته بالقول : ان مسيرة التقدم العلمي هو خطابنا المشترك والذي تحقق خلال السنوات الأخيرة؛ مثمنا الجهود التي بذلت لتنظيم الملتقى العلمي ضمن المؤتمر الحالي للرابطات الطلابية الإسلامية في أوروبا. 

وفي مستهل هذا اللقاء، قدم "حجة الإسلام واعظي"، ممثل قائد الثورة الاسلامية لدى الرابطات الطلابية الإسلامية في أوروبا، تقريرا حول اداء وانجازات هذه المؤسسات الطلابية.

رمز الخبر 193709

سمات

تعليقك

You are replying to: .
9 + 5 =