كنعاني:فرنسا لا يحق لها الإساءة لمقدسات الشعوب

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إن فرنسا بماضيها التاريخي الأسود في الاستعمار وانتهاك حقوق الإنسان وحرية التعبير في الداخل والخارج ، لا يحق لها تبرير الإساءة الوقحة لمقدسات الدول والشعوب الأخرى وأتباع الديانات السماوية بحجة حرية التعبير.

وكتب ناصر كنعاني اليوم الأحد في تغريدة له على تويتر، ردًا على تبريرات المسؤولين الفرنسيين لما قامت به صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية في الاساءة للمرجعية الدينية:  ما يجب على رجال الدولة الفرنسيين الحاليين هو الالتزام بالمبادئ الواضحة والأساسية في العلاقات الدولية، أي الاحترام المتبادل ، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للآخرين ، واحترام القيم القومية والدينية ومقدسات الآخرين.

واعلنت الخارجية الايرانية، قبل ذلك عن استدعاء السفير الفرنسي في طهران "نيكولاس راش"، على خلفية السلوک المسیئ لاحدى الصحف الفرنسية للمرجعية والمقدسات والقيم الدينية والوطنية.

وافادت ارنا، ان متحدث الخارجية "ناصر كنعاني"، ابلغ في هذا اللقاء  احتجاج ايران الشديد على الحكومة الفرنسية؛ مؤكدا بان الجمهورية الاسلامية لن تقبل اطلاقا بالاساءة الى المقدسات ومبادئها الاسلامية والمذهبية والوطنية.

واضاف، انه لا يحق لفرنسا تبرير الاساءة الى مقدسات الدول الاخرى والشعوب المسلمة، بذريعة الدفاع عن حرية البيان. 

وفيما تطرق الى سجل الصحيفة الفرنسية الاسود في الاساءة الى قداسة الرسول الاكرم (صلى ا... عليه واله وسلم) والقران الكريم والدين الاسلامي المبين، قال كنعاني : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تحمل الحكومة الفرنسية، المسؤولية بشان التداعيات المترتبة على هذا السلوك البغيض.

وخلص المتحدث باسم الخارجية الى ان ايران تحتفظ بحقها في اتخاذ الرد المناسب على هذا الاجراء؛ وسلم السفير الفرنسي مذكرة احتجاج رسمية باسم الخارجية الايرانية في هذا الخصوص، مؤكدا بان الجمهورية الاسلامية تتوقع رد وايضاح الحكومة الفرنسية، واتخاذ اجراء تعويضية عبر التنديد بسلوك الصحيفة المفروض.

من جانبه، اعلن سفير فرنسا لدى ايران، بانه سينقل المواقف المطروحة ونص مذكرة الاحتجاج على وجه العجالة الى المسؤولين في بلاده.

رمز الخبر 193729

سمات

تعليقك

You are replying to: .
2 + 11 =