اللواء باقري : مكانة الامن الداخلي تبلورت اكثر فاكثر خلال الاحداث الاخيرة

قال رئيس هيئة اركان القوات المسلحة الايرانية، اللواء محمد باقري : ان دور واهمية الامن الداخلي تبلور اكثر فاكثر خلال الاضطرابات التي حدثت قبل نحو 3 اشهر في البلاد.

وفي تصريحه اليوم الاثنين خلال مراسم تكريم القائد السابق لقوى الامن الداخلي "العميد حسين اشتري"، نوه اللواء باقري، بتضحيات وجهود قوات الامن الداخلي من اجل حماية المواطنين والممتلكات العامة والخاصة، في خضم الاحداث الاخيرة والتصدي لعناصر الشغب. 

كما اشاد بجهود سائر القوات المسلحة، كالحرس الثوري وقوات التعبئة الشعبية والجيش، "جنبا الى جنب اخوانهم لدى قوى الامن الداخلي لحماية امن البلاد في هذه التطورات".

ومضى اللواء باقري الى القول : ان المنظمة الاكثر اهمية في سياق حماية الامن الداخلي، هي قيادة قوى الامن الداخلي التي تتولى العديد من المهام والخدمات بمختلف المجالات لضمان راحة وسلامة المواطنين.

ولفت الى ان قوات الامن الداخلي دأبت على مدى السنوات الماضية لتطوير قدراتها وامكاناتها، بشتى المجالات ومنها الامن السيبراني حيث تمكنت من ادارة هذا الحيز واحتواء الجرائم ذات الصلة بنحو مطلوب.

رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة، اكد على اتمتة وتزويد هذه القوة المسلحة بالاجهزة الذكية ليتنسى لها التعاطي مع الازمات المختلفة.

وفي جانب اخر من تصريحاته، اشاد اللواء باقري بجهود "العميد اشتري" القائد العام السابق لقوى الامن الداخلي، متمنيا للقائد الجديد "العميد احمد رضا رادان" بالموفقية والنجاح في اداء المهام الموكلة اليه.

رمز الخبر 193743

سمات

تعليقك

You are replying to: .
2 + 12 =