وزير الأمن الايراني: سنتخذ اجرائنا المناسب للرد على اي عمل ارهابي يستهدف بلدنا وشعبنا

اعلن وزير الامن حجة الإسلام سعيد اسماعيل خطيب، أن شبكة "اينترنشنال" وسيلة اعلام ارهابية وقال ان اي مجموعة ارهابية ووسيلة اعلام ارهابية وكل من يروج للعنف لن يكونون في مأمن ، وان دعم الدول المختلفة لهم لا يقودنا الى الكف عن تحقيق أهداف إجراءاتنا الأمنية والهجومية .

 انه وقال حجة الإسلام سعيد اسماعيل خطيب وزير الإمن الايراني، في حوار تلفزيوني إن بعض الفضائيات متورطة في ترويج وتعليم الإرهاب ودعم الانفصاليين ودعم الأعمال التي تعرف بالأعمال الإرهابية في القانون الدولي ومن أهمها، شبكة "اينترنشنال"، وهذه الشبكة هي شبكة إرهابية من وجهة نظرنا، وبطبيعة الحال، نعلم أن من واجبنا ومهمتنا الرد على أي عمل إرهابي ضد بلدنا وشعبنا ، وسنتخذ اجرائنا المناسب ضدهم في اي مكان وموقع وزمان نحدده .

وتابع : لذلك لن تكون أية مجموعة إرهابية ووسائل الاعلام الارهابية وكل من يروج للعنف في مامن ، ودعم الدول المختلفة لهم لن يجعلنا نتخلى عن أهداف إجراءاتنا الأمنية والهجومية ، وهذه سياسة وبالتأكيد سنواصلها بجدية.

وأكد وزير الإمن : ان أي دولة أو أي مكان وأي مصدر يؤوي أعداءنا العنيفين ومن يتبع أفكاراً وأفعالاً لها وجه الإرهاب فان هذه الاجراءات ذات طابع ارهابي من وجهة نظر القانون الدولي، بالتأكيد لا مامن لاي إرهابي في أي مكان واي زمان بل إنهم سيجلبون أيضًا انعدام الأمن لتلك البلدان.

وأشار حجة الإسلام خطيب: ولذلك أؤكد أننا أقمنا علاقات جيدة جداً مع كافة دول العالم، وخاصة جيراننا كما أكد قائدنا العزيز ، وذلك بفضل الله تعالى وبجهود هذه الحكومة، واليوم لدينا علاقات متميزة جدا مع هذه الدول ونحن نحرز تقدماً ونحن مستعدون للتواصل والتفاعل وتبادل المعلومات الأمنية والسياسية والاقتصادية مع كافة الدول في اتجاه المصالح الوطنية، مع الحفاظ على الشموخ الوطني.

وفيما يتعلق بمسألة تسليم المنافقين، قال: المنافقون زمرة إرهابية، وقد قاموا مؤخراً باتخاذ إجراءات واسعة في تجهيز وتوريد الأسلحة والتخطيط للتفجيرات، وهو ما ورد أيضاً في بيانات وزارة الامن بشكل موثق .

رمز الخبر 195087

سمات

تعليقك

You are replying to: .
1 + 7 =