إيرواني: إيران ترفض ادعاءات الكيان الصهيوني الكاذبة بانتهاك قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231

أعلن مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة أمير سعيد ايرواني، أن إيران تلتزم بأحكام قرار مجلس الأمن وأن ادعاءات الكيان الصهيوني لا أساس لها من الصحة على الإطلاق.

 انه كتب مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة في رسالة إلى الرئيس الدوري لمجلس الأمن: تم إعداد هذه الرسالة ردا على الرسائل المؤرخة 30 نوفمبر 2023 التي وجهها ممثل الكيان الإسرائيلي إلى رئيس مجلس الأمن (S/2023/928-S/2023/929) والذي لجأ ممثل الكيان الإسرائيلي مرة أخرى في هذه الرسائل إلى الأكاذيب ونشر معلومات كاذبة، وإثارة اتهامات لا أساس لها ضد جمهورية إيران الإسلامية، بدعوى انتهاك قرار 2231 وميثاق مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة (2015).

وكتب أمير سعيد إيرواني في هذه الرسالة: أود أن أؤكد أن جمهورية إيران الإسلامية قد التزمت باستمرار بأحكام قرار مجلس الأمن 2231 (2015) وهي ثابتة في تنفيذ التزاماتها بموجب هذا القرار. وبناءً على ذلك فإن الادعاءات الواردة في الرسائل عارية عن الصحة تماماً ومرفوضة بشكل واضح. ومن المثير للدهشة أن كيان الفصل العنصري والاحتلال الإسرائيلي ينتهك باستمرار القواعد والمبادئ الأساسية والثابتة للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وقرارات الأمم المتحدة، بينما يتهم إيران بانتهاك قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231.

وأضاف: بالنظر إلى السجلات السابقة للكيان الإسرائيلي، الكل يعرف أن هذا الكيان سعى مرة أخرى إلى إساءة استخدام صيغة قرار مجلس الأمن رقم 2231 وتقرير الأمين العام للأمم المتحدة. إن هذا الانتهاك هو محاولة مستمرة لتوجيه اتهامات لا أساس لها من الصحة ضد إيران، والتي تنبع جميعها من أهداف سياسية الكيان ونتيجة لذلك، فإن هذه الادعاءات السياسية التي لا أساس لها من الصحة ليس لها أي أساس قانوني أو صحة. وفي هذا السياق، تطلب إيران من الأمين العام للأمم المتحدة الالتزام الجدي بمهمته المنصوص عليها في قرار مجلس الأمن الدولي ومنع أي إساءة محتملة للقرار 2231 من قبل الكيان الإسرائيلي، لا سيما بالنظر إلى بنود خطة العمل الشاملة المشتركة بعد 18 أكتوبر.

وفي النهاية، يرجى تعميم هذه الرسالة كوثيقة من وثائق مجلس الأمن.

رمز الخبر 195608

تعليقك

You are replying to: .
4 + 10 =