استشهاد نائب رئيس المكتب السياسي لحماس صالح العاروري في اعتداء إسرائيلي على جنوب لبنان

استُشهد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، صالح العاروري، اليوم الثلاثاء، من جرّاء انفجار نفذته مسيرة اسرائيلية في الضاحية الجنوبية لبيروت.

وكانت الوكالة اللبنانية للإعلام، اعلنت بأنّ "مسيّرة إسرائيلية معادية استهدفت مكتباً لحركة حماس في المشرفية قرب "حلويات الشرق"، فيما وصلت سيارات الإسعاف إلى المنطقة لنقل المصابين؛ حسب ما افادت به قناة الميادين الاخبارية.

وجاء  في تقرير الميادين، أن طائرة إسرائيلية قصفت المبنى بثلاثة صواريخ فاستشهد 4 أشخاص.

من جانب اخر، نقلت قناة الجزيرة الاخبارية قبل قليل، عن حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أن "نائب رئيس المكتب السياسي للحركة صالح العاروري أغتيل في هجوم بطائرة مسيرة إسرائيلية استهدف مبنى يضم مكتبا لحماس في بيروت".

وأضافت الحركة، أن اثنين من قادة كتائب القسام استشهدا أيضا في هذا الهجوم.

كما ورد في تقرير الجزيرة بهذا الخصوص، سقوط قتلى وجرحى اثر الانفجار الذي وقع بمنطقة المشرفية في ضاحية بيروت الجنوبية، وأن قوى الأمن اللبناني تفرض طوقا أمنيا حول مكان الانفجار.

وعقب معركة "طوفان الأقصى"، التقى الشهيد العاروري، الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله برفقة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة، في 25 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، حيث جرى تقييم المواقف المتخذة دولياً ‏وإقليمياً وما يجب على أطراف محور المقاومة القيام به في هذه المرحلة ‏الحساسة، كما بحث سبل تحقيق انتصار حقيقي للمقاومة في غزة وفلسطين ووقف العدوان على غزة وفي الضفة.

رمز الخبر 195786

تعليقك

You are replying to: .
3 + 6 =