محادثات هاتفية بين وزيري الخارجية الايراني والتركي

اتفق وزيرا خارجية إيران وتركيا، في محادثة هاتفية مساء الخميس، على أن تتم زيارة الرئيس الايراني آية الله ابراهيم رئيسي الى انقرة في المستقبل القريب بعد ان تاجلت عقب الاعتداء الإرهابي في كرمان.

وأعرب وزير الخارجية التركي هاكان فيدان في اتصال هاتفي مع نظيره الايراني حسين أمير عبداللهيان، عن تعازي وتضامن حكومة وشعب تركيا مع حكومة وشعب الجمهورية الإسلامية الإيرانية عقب الهجوم الإرهابي الذي وقع الأربعاء، في مدينة كرمان.

وفي معرض شكره لكبار المسؤولين في تركيا، بمن فيهم رئيس الجمهورية ووزير الخارجية، أكد أمير عبداللهيان على الجهود الحثيثة التي يبذلها المسؤولون الإيرانيون للكشف عن مرتكبي ومسؤولي هذا العمل الهمجي والإرهابي.

واتفق وزيرا خارجية إيران وتركيا، على ان تتم زيارة الرئيس الايراني الى انقرة في المستقبل القريب والتي كان من المقرر ان تتم اليوم الخميس لكنها تاجلت بسبب الحادث الإرهابي في كرمان الذي استهدف يوم امس الاربعاء المشاركين في مراسم احياء الذكرى السنوية الرابعة لاستشهاد القائد قاسم سليماني.

رمز الخبر 195810

تعليقك

You are replying to: .
5 + 3 =