العميد قاآني: إخوة الشهيد العاروري سيصبحون كابوس الكيان الصهيوني القاتل للأطفال

أكد قائد فيلق القدس في حرس الثورة الإسلامية العميد اسماعيل قاآني في رسالة إلى إسماعيل هنية، العالم سيشهد كيف سيتحول إخوة الشهيد العاروري إلى كابوس الكيان الصهيوني القاتل للأطفال.

 ان العميد إسماعيل قاآني قائد فيلق القدس التابع لحرس الثورة الإسلامية، في رسالة الى إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس هنأ وعزى استشهاد صالح العاروري في بيروت على يد الكيان الصهيوني.

وقال العميد قاآني العدو والصهاينة يريدون اغتيال قادة المقاومة بعد هزيمتهم الفادحة في غزة والضفة الغربية.

وأضاف: استشهد الشهيد العاروري بينما كان الميدان ضيقا أمام العدو في الضفة الغربية. وهذا الأخ الشهيد له في سجله الناصع مشاركة في معركة طوفان الاقصى والانتفاضة الأولى والثانية وانتفاضة القدس.

وفي اشارة الى الفشل الميداني للكيان الصهيوني في فلسطين، قال العميد قاآني ان العالم سيشهد كيف سيتحول إخوة الشهيد العاروري إلى كابوس الكيان الصهيوني القاتل للأطفال.

واستشهد يوم الثلاثاء الماضي "صالح العاروري" نائب المكتب السياسي لحركة حماس، إلى جانب شخصيتين أخريين من الوحدات العسكرية التابعة لحركة حماس، وهما سمير فندي (أبو عامر)، وعزام الأقرع، واستشهد ايضا 4 آخرين من قوات حماس اثر قصف الكيان الصهيوني لبيروت.

رمز الخبر 195826

تعليقك

You are replying to: .
6 + 0 =