رئيسي: داعش مثل الصهاينة في غزة يسعى إلى قتل النساء والأطفال الأبرياء

وصف الرئيس الإيراني، السيد إبراهيم رئيسي عملية تعزيز العلاقات بين طهران ودوشنبه بأنها مناسبة خلال العامين الماضيين، مؤكدا على التعزيز والنهوض بالعلاقات الثقافية بين البلدين.

 أن تصريحات رئيسي هذه جاءت مساء اليوم الأثنين خلال استقباله رئيس البرلمان الطاجيكي، رستم امامعلي.

وأشار رئيسي في اللقاء إلى أن توسيع التعاون البرلماني شأن مهم ويشكل أساس التعاونات السياسية والاقتصادية.

وشدد أن مكافحة "الإرهاب والجريمة المنظمة والمخدرات" هي إحدى مقومات التعاون بين إيران وطاجيكستان، مشيرا إلى القضايا المشتركة بين البلدين باعتبارهما جارتين لأفغانستان، مؤكدا على ضرورة المواجهة الفعالة لجميع دول المنطقة ضد التيارات الإرهابية بما فيها داعش.

وقال: إن هذه الجماعة التكفيرية التي شكلتها أميركا والكيان الصهيوني تسعى مثل الصهاينة في غزة، إلى قتل النساء والأطفال الأبرياء.

من جهته، لفت رئيس البرلمان الطاجيكي إلى الزيادة المستمرة لحجم التجارة بين إيران وطاجيكستان خلال العامين الأخيرين، معتبرا انعدام الأمن في المنطقة بأنه قلق مشترك لدى البلدين وسبب محفوف بالمخاطر للتعاون التجاري.

كما أعلن رستم امامعلي عن دعم بلاده لتشكيل حكومة فلسطينية مستقلة، وأدان جرائم الصهاينة في استشهاد أكثر من 22 ألف مدني فلسطيني في غزة.

رمز الخبر 195830

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =