كنعاني: على محكمة لاهاي ألا تستلم للضغوط السياسية الأميركية

دعا الناطق باسم وزارة الخارجية ناصر كنعاني المحكمة الجنائية الدولية للبت بصورة عادلة بالدعوى التي رفعتها جنوب افريقيا وبعض الدول الاخرى ضد الكيان الصهيوني فيما يخص الجرائم في غزة والا تستسلم للضغوطات السياسية وغير السياسية الامريكية.

واضاف كنعاني في كلمة القاها اليوم امام " المؤتمر الدولي الاعلامي؛ الوحدة الاعلامية لمواجهة الارهاب" ان امريكا قلقة بشدة من وضع الكيان الصهيوني، غير أن الازمة في الارض المحتلة تضرب بجذورها في الاحتلال الصهيوني على مدى 75 عاما. ان جذور عملية طوفان الاقصى تكمن في تدنيس المقدسات الدينية والاسلامية والتطاول المستمر على المسجد الاقصى.

واوضح ان جذور طوفان الاقصى تكمن في الانتهاك الصارخ والمستمر لحقوق الانسان والحقوق الدولية المعترف بها على يد الكيان الصهيوني المدعوم تماما من امريكا. ان طوفان الاقصى اظهرت للعالم اجمع الوجه الحقيقي للكيان الصهيوني والوجه الحقيقي للمتمشدقين بالدفاع عن حقوق الانسان وغيرت التوازن الاستراتيجي لصالح فلسطين.

واكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية ان احد اهم التطورات ما بعد عملية طوفان الاقصى والذي يركز عليه هذا المؤتمر هو هزيمة الامبراطورية الاعلامية الامريكية الصهيونية في تلفيق الروايات المزيفة لصالح الكيان الصهيوني.

واوضح ان وسائل الاعلام الصغيرة والاعلام الداعم لفلسطين استطاع خلال الاشهر الاخيرة تهميش الاعلام الرئيسي لنظام الهيمنة الذي وقف دائما الى جانب الكيان الصهيوني لقلب الحقائق وبالتالي ايصال صوت مظلومية الشعب الفلسطيني الى اسماع ومراى العالم.

واكد كنعاني ان جريمة الكيان الصهيوني في قتل اكثر من 110 صحفيا في حرب غزة تؤشر الى خوفه وقلقه من الاعلام وتبيان الحقائق، لكن من الواضح ان امريكا التي تعد اكبر داعم وشريك جرائم الكيان الصهيوني في الميدان السياسي، ستتكبد كما الميدان العسكري، هزيمة نكراء اخرى وان المستقبل سيكون بلا شك لفلسطين والشعب الفلسطيني.

رمز الخبر 195849

تعليقك

You are replying to: .
9 + 0 =