المقاومة الإسلامية في لبنان تستهدف تجمّعاً لجنود الاحتلال في تلة الطيحات

أعلنت المقاومة الإسلامية في لبنان - حزب الله - اليوم الأربعاء استهداف تجمّع ‏لجنود الاحتلال الإسرائيلي في تلة الطيحات عند الحدود اللبنانية - الفلسطينية.

 انه جاء في بيان المقاومة أنّ الاستهداف تمّ بالأسلحة الصاروخية، مشيرة إلى تحقيقه إصابةً مباشرة.

ويأتي ذلك فيما أفادت وسائل الإعلام الإسرائيلي بإطلاق صواريخ من لبنان على مستوطنة المنارة في الجليل الأعلى.

وتحدّث المصادر في جنوب لبنان عن قصف مدفعي إسرائيلي استهدف أطراف بلدات علما الشعب، الضهيرة،البستان، الناقورة وميس الجبل.

في غضون ذلك، تحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن الجبهة المشتعلة في شمال فلسطين المحتلة، قائلةً إن "المشكلة لدى الجمهور الإسرائيلي تكمن في أن لديه صفر ثقة بهذه الحكومة".

وسبق أن كشفت صحيفة "إسرائيل هيوم" الإسرائيلية عن اعتراض سكان المستوطنات الشمالية على مقترح عودتهم إليها الذي دعمه مسؤولون وضباط إسرائيليون.

وبينما أعرب قائد "اللواء 769" العقيد آفي مرتسيانو عن دعمه عودة المستوطنين إلى "كريات شمونة" والمستوطنات المجاورة المحاذية للحدود غير المكشوفة للنيران المضادة للدروع، رفض رؤساء السلطات ذلك من دون وجود ضمانات أمنية.

وكان الوزير السابق في حكومة الاحتلال الإسرائيلي مئير شطريت قد قال: "إذا وقعت حربٌ مع لبنان، فإنّ صواريخ حزب الله لن تصل إلى كريات شمونة فحسب، بل ستطال أيضاً تل أبيب وديمونا وأيّ مكان في العمق الإسرائيلي".

رمز الخبر 195970

تعليقك

You are replying to: .
3 + 1 =