عبداللهيان: وقف جرائم الكيان الصهيوني في غزة هو مفتاح الاستقرار والسلام في المنطقة

وصف وزير الخارجية الايراني، الوقف الفوري لجرائم الكيان الصهيوني ضد اهالي غزة النازحين بأنه مفتاح إرساء الاستقرار والسلام في المنطقة بأكملها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه بحث وزير الخارجية الايراني، أمير عبد اللهيان، ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، خلال اتصال هاتفي مساء الخميس، آخر التطورات المتعلقة بالعدوان الهمجي للكيان الصهيوني على غزة.

 وفي إشارة إلى اتصالاته واجتماعاته الأخيرة مع مسؤولي الدول والمنظمات الدولية الأخرى، وصف وزير الخارجية الوقف الفوري لجرائم الكيان الصهيوني ضد النازحين في غزة بأنه مفتاح إرساء الاستقرار والسلام في المنطقة بأكملها.

 وأكد أمير عبد اللهيان، خلال تقديره للمقاومة البطولية للشعب الفلسطيني خلال الأشهر الأربعة الماضية، أن الشعب الفلسطيني وحده، باعتباره المالك الرئيسي لهذه الأرض، له الحق في تقرير مصيره ومستقبله، ولا يمكن لأي طرف أن يفرض إرادته. والخطط السياسية عليها.

 كما قدم إسماعيل هنية تقريرا عن الملاحم البطولية التي يسطرها الشعب الفلسطيني وفصائل المقاومة في قطاع غزة والضفة الغربية والخطط والمبادرات السياسية المطروحة لوقف جرائم الكيان الصهيوني في قطاع غزة وتبادل الأسرى، وأكد أن فصائل المقاومة من خلال الحفاظ على وحدتها وتماسكها الذاتي، لن تهتم بالمبادرات المطروحة إلا إذا تحققت المصالح العليا للأمة الفلسطينية.

رمز الخبر 195978

تعليقك

You are replying to: .
2 + 12 =