مخبر: الاقتدار النووي الايراني نتيجة لجهود الشهداء النوويين

اعتبر النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية محمد مخبر، الشهداء النوويين بانهم النبراس العلمي للبلاد، مؤكدا بان الاقتدار النووي الراهن والصمود امام نظام الهيمنة أصبح ممكنا بفضل جهود الشهداء النوويين.

قال النائب الاول لرئيس الجمهورية محمد مخبر ان الصمود امام الاطماع التوسعية النووية لنظام الهيمنية اصبح ممكنا بفضل جهود الشهداء النوويين.

واضاف مخبر خلال لقائه اليوم الخميس وفي اليوم الاول من عشرة الفجر، عددا من اسر الشهداء النوويين ان قوة الردع الدفاعي والاقتدار العسكري والمكاسب العلمية للبلاد خاصة في الحقل النووي، مدينة لدماء الشهداء وصبر اسرهم.

واكد ان الشهداء النوويين باتوا اليوم سراجا يضئ درب العلم في البلاد وان الاقتدار النووي الحالي والصمود بوجه الاطماع النووية لنظام السلطة، يتحقق بفضل جهود الشهداء النوويين.

واستطرد النائب الاول لرئيس الجمهورية ان انتصارات جبهة المقاومة لا سيما في غزة وفي مواجهة الكيان الصهيوني المقيت، هي حصيلة ثقافة الثورة الاسلامية وروح الاستشهاد التي ارساها الامام الخميني (رض) عام 1979 ونشهد اليوم ان المجاهدين الفلسطينيين يقاومون في ظل هذه الثقافة النابعة من تطلعات مؤسس الجمهورية الاسلامية في التصدي للكيان الصهيوني الغاصب ونظام الهيمنة وكسروا هيمنتهم.

رمز الخبر 195979

تعليقك

You are replying to: .
6 + 6 =