الخارجية الايرانية تندد بالتهديد الامريكي باستئناف العقوبات على فنزويلا

ناصر كنعاني یندد باستخدام واشنطن العقوبات ضد فنزویلا كاداة وسلاح واعتبر ذلك يتعارض وميثاق الامم المتحدة وقواعد القانون الدولي.

 أنه تعقيبا على التهديد الأمريكي باستئناف العقوبات على فنزويلا، ندد المتحدث باسم وزارة الخارجية ناصر كنعاني اليوم الخميس باستخدام واشنطن العقوبات كاداة وسلاح واعتبر ذلك يتعارض وميثاق الامم المتحدة وقواعد القانون الدولي.

وقال كنعاني ان اتخاذ هكذا إجراءات هو بمنزلة التدخل المباشر في الشؤون الداخلية للدول ويمثل انتهاكا لميثاق الامم المتحدة موضحا ان استمرارها سيعزز من ارادة وتعاون الدول المستقلة لمقاومة هذه السياسات التدخلية.

واكد ان استخدام أمريكا، اداة العقوبات كسلاح ضد سائر البلدان، يتعارض وحقوق الدول والشعوب وحقوق الانسان والمواثيق والأعراف الدولية.

وكانت امريكا قد أعادت يوم الثلاثاء سلسلة من العقوبات الاقتصادية على فنزويلا بعد أن كانت قد رفعتها قبل ثلاثة اشهر، متذرعة بذلك بحظر مشاركة المترشحين المعارضين في الانتخابات الرئاسية الفنزويلية، وحذرت كراكاس بانها ستعيد فرض باقي العقوبات ان لم ترفع هذا الحظر.

رمز الخبر 195981

تعليقك

You are replying to: .
5 + 8 =