الرئيس الايراني: النصر سيكون بلا ريب حليفا للشعب الفلسطيني

أكد الرئيس الايراني السيد ابراهيم رئيسي، ان النصر سيكون بلا ريب حليفا للشعب الفلسطيني في ظل المقاومة الباسلة لاهالي غزة المقاومين والمظلومين والمقتدرين، وان الهزيمة النكراء سيُمنى بها المجرمون الصهاينة

 انه تطرق الرئيس الايراني السيد ابراهيم رئيسي لدى استقباله مساء امس جمعا من المحسنين والخيرين في البلاد الى تطورات غزة واستمرار جرائم وفظاعات الكيان الصهيوني وقال ان النصر سيكون بلا ريب حليفا للشعب الفلسطيني في ظل المقاومة الباسلة لاهالي غزة المقاومين والمظلومين والمقتدرين، وان الهزيمة النكراء سيُمنى بها المجرمون الصهاينة، داعيا المحسنين في العالم الاسلامي للمشاركة في اعادة اعمار غزة.

وقال رئيسي خلال اللقاء الذي عقد في ذكرى ميلاد كريم اهل البيت الإمام الحسن المجتبى عليه السلام ان الخيرين هم شركاء استراتيجيين للحكومة التي ترى ان من واجبها تقديم الدعم لهم مشددا على ضرورة تسهيل الأمور لانجاز أعمال الخير.

واوضح رئيسي ان الثقافة الدينية والقرآنية للناس والافادة من سيرة اهل البيت (ع) هي وراء اهتمام المجتمع على نطاق واسع بالشؤون الخيرية ومساعدة المحتاجين والمعوزين في العهود المختلفة.

واشار الى الاداء الاقتصادي والثقافي والاجتماعي للمراكز الخيرية مشددا على ضرورة التمهيد لزيادة المساهمة الشعبية في أعمال الخير وتذليل العقبات التي تعرض مشاركة الجماهير في هذا المجال.

رمز الخبر 196277

تعليقك

You are replying to: .
7 + 4 =