قائد انصار الله : "آل سعود" يحترمون اليهود الصهاينة أكثر من احترامهم للقرآن الكريم

أكد قائد حركة انصار الله اليمنية "السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي"، بأن "(نظام) آل سعود قدموا ما يدجن جيلاً بأكمله للعدو الإسرائيلي، وأنه يحول نظرته للعدو على أنه صديق، وأن الموقف الصحيح هو العلاقة والشراكة والتعاون معه".

وقال "السيد الحوثي" في خطاب له اليوم السبت : إن أحد زعماء السعودية بلغ إلى درجة أن قال عن العدو الإسرائيلي، أنه "الحليف المستقبلي"؛ منوهاً إلى أنه "أي ظلم للأجيال عندما تقدم لها مناهج تدجنها للعدو الإسرائيلي الذي نرى ما يفعله في قطاع غزة".

وأشار قائد انصار الله، الى أن "السعودية قامت بتعديل مناهجها الدراسية وجعلت الركيزة الأساسية وسقف عملية تعديلها موضوع اليهود الصهاينة و"إسرائيل"؛ مردفا ان "السعودية عدلت مناهجها الدراسية ليكون موضوع اليهود الصهاينة وإسرائيل، هو المرتكز الأساس بإزاحة كل الآيات القرآنية".

وتابع : آل سعود وصلوا لدرجة إزاحة الآيات القرآنية التي تتكلم عن جرائم اليهود أو تفضحهم وتكشف واقعهم للناس وتحذر منهم، وأنهم يحترمون اليهود الصهاينة بأكثر من احترامهم للقرآن وبدون أي خجل"؛ بحسب شبكة "المسيرة" الاخبارية.

كما لفت الحوثي، إلى أن "الإمارات فعلت كما فعلت السعودية وأصبحت مناهجها الدراسية تتحدث بوِد وإعجاب عن العدو الصهيوني، وإن الإمارات تربي جيلها وأطفالها على أن تكون متقبلة للإسرائيليين كصديق وحليف وشريك".

وعلى صعيد اخر، تطرق السيد الحوثي إلى "ثقافة اليهود الصهاينة"، موضحاً أن "لديهم شعار الموت للعرب، هذا شعار يرددونه، يهتفون به، ينطلقون على أساسه".

وفيما يتعلق بالعدو الإسرائيلي، قال : إنه لا يغير شيئاً في مناهجه الدراسية وسياسته التعليمية ويربي أطفاله على العداء الشديد للمسلمين؛ مؤكداً بأن عداء اليهود الصهاينة الشديد للمسلمين يستمر منذ الطفولة إلى الشيخوخة ضمن برنامج عمل عدائي للسيطرة على الأمة.

رمز الخبر 196415

تعليقك

You are replying to: .
3 + 1 =