السفير الايراني لدى العراق : هزيمة الكيان الصهيوني في غزة مدعاة لبهجة العالم الاسلامي

اكد السفير الايراني لدى العراق "محمد كاظم ال صادق"، بان الهزيمة التي لحقت بالكيان الصهيوني في حربه على غزة، تبعت على سرور وبهجة العالم الاسلامي.

جاء ذلك خلال اللقاء، اليوم الثلاثاء، بين السفير "ال صادق" والامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية "حجة الاسلام حميد شهرياري" والوفد المرافق له من اعضاء المجلس الاعلى للتقريب؛ بمقر السفارة الايرانية في بغداد.

كما اعرب عن ارتياحه لتنظيم "مؤتمر علماء الدين" في العراق؛ واصفا هذه النشاطات، بانها تعزز من اواصر التعاون على صعيد العالم الاسلامي.

واعتبر السفير الايراني في بغداد، "العراق" بانه احد البلدان الكبرى في المنطقة، قائلا "ان التطورات في هذا البلد تلقي بظلالها مباشرة على المنطقة وايران".

وفيما استعرض الاحداث المريرة التي تعرض اليها العراق على مرّ السنوات الماضية، صرح ال صادق : ان الحكومة الحالية في هذا البلد تشكلت بدعم الاغلبية الشيعية والسنية، وهي ماضية في جهودها وبرامجها بتاييد الشعب العراقي.

وفي اشارة الى العلاقات الوطيدة القائمة بين طهران وبغداد، اوضح السفير ال صادق، ان هذه الاواصر تنطلق من 3 مبادئ اساسية؛ الاول مبدا "احترام وحدة الاراضي العراقية" الذي تؤكد عليه ايران، و"التعاون في الدفاع عن الوطن" الذي جسدته ايران خلال حرب العراق على داعش، وايضا "التعاون في سياق ازدهار وتنمية العراق، وهو الذي يتصدر اولويات الجمهورية الاسلامية".

وفي الختام، نوه السفير الايراني لدى العراق، الى حجم التبادل الاقتصادي والثقافي القائم بين البلدين، قائلا : ان تطوير هذه العلاقات يضمن المصالح المشتركة.

رمز الخبر 196504

تعليقك

You are replying to: .
3 + 1 =