أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد يحيى سريع، مساء الثلاثاء، تنفيذ عملية مشتركة مع المقاومة الإسلامية في العراق، ضربت هدفاً حيوياً في حيفا المحتلة.

وأوضح العميد سريع أنّ العملية تمت عبر عدد من الصورايخ المجنّحة، مشدداً على أنّها حققت أهدافها بنجاح.

وجدّد العميد سريع تأكيده أنّ القوات المسلحة ستواصل عملياتها المشتركة مع المقاومة الإسلامية العراقية، إسناداً للشعب الفلسطيني وانتصاراً له، حتى وقف العدوان على قطاع غزة، ورفع الحصار عنه.

يُذكر أنّ القوات المسلحة اليمنية أعلنت، الإثنين، تنفيذها 4 عمليات عسكرية نوعية، استهدفت 4 سفن تابعة للولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا وكيان الاحتلال الإسرائيلي، مؤكّدةً تحقيق العمليات الأربع إصاباتٍ دقيقةً ومباشِرة. 

واستهدفت العملية الأولى سفينة "MSC Unific" الإسرائيلية في بحر العرب، بعددٍ من الصواريخ المجنحة، بينما استهدفت الثانية سفينة "Delonix" النفطية الأميركية في البحر الأحمر، عبر عددٍ من الصواريخ البالستية، للمرة الثانية خلال هذا الأسبوع. 

أما في العملية الثالثة، فاستهدفت القوات المسلحة سفينة الإنزال "Anvil Point" البريطانية، في المحيط الهندي، بصواريخ مجنحة.

وبعدد من الصواريخ المجنحة أيضاً، استهدفت العملية الرابعة سفينة "Lucky Sailor" في البحر الأبيض المتوسط، بعد انتهاك الشركة المالكة لها قرار حظر دخول موانئ فلسطين المحتلة. 

رمز الخبر 196789

تعليقك

You are replying to: .
6 + 3 =