قائد الثورة الإسلامیة:ملحمة تحرير خرمشهر كانت عملا رائعا فريدا

قال قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي،خلال استقباله نواب مجلس الشورى الاسلامي إن ملحمة تحریر خرمشهر العظيمة کانت عملاً رائعًا لا مثيل له وانه کان بمثابة معجزة.

واضاف سماحته اليوم الاربعاء عند استقبال نواب مجلس الشورى الإسلامي في الدورة الحادية عشرة : اعتقد أن هذا المجلس  هو مجلس ثوري.
وأضاف أنه بعد تحریر خرمشهر جاء بعض الرؤساء والوسطاء وقال لي السيد سكوتور، الذي كان شخصية مهمة في إفريقيا، أن وضعكم اليوم يختلف عن أمس بسبب تحرير خرمشهر.

وأضاف أن عظمة فتح خرمشهر تجذب الأنظار ويرى أن عملية بيت المقدس، التي أدت إلى تحريرخرمشهر ، لها نفس الأهمية أو أعلى من تحریر المدینة نفسها.

وقال برأيي أن هذه العمليات وتلك التضحيات والمبادرات والخطط الحربية يجب أن تدرس في الجامعات الحربية. وشدد بالقول ان الأمن الذي ينعم به الشعب الإيراني وحريتهم في التصويت ثمرة تلك الاستشهادات والتضحيات.

وقال إن النظام كله هو الجسم وأعضاؤه هم أعضاء  هذا الجسم  مضیفا إذا لم تكمل  القوی و الأجهزة و المؤسسات بعضها البعض  فلن تعود مفيدة ودعا إلی التعاون و التأزر

وأشار الى موافقة نواب الدورة الحادية عشرة لمجلس الشورى الإسلامي على مصادقة  قانون "العمل الاستراتيجي (لرفع الحظر وحماية مصالح الشعب الايراني) و قانون حماية الأسرة وشباب السكان
وأضاف بعض هذه القوانين التي صادق عليها المجلس هي قوانين إستراتيجية للبلاد تستحق الاحترام والثناء.
وقال ان قانون العمل الاستراتيجي أنقذ البلاد من الشرود في القضية النووية وحدد هذا القانون بوضوح ما يجب أن نفعله، وما زلنا نرى نتائجه في العالم.
 ووصف المصادقة علی  قانون حماية الأسرة بأنه أحد القوانين الحيوية.

واستقبل قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي، الیوم الأربعاء  نواب الدورة الحادية عشرة لمجلس الشورى الإسلامي في حسينية "الإمام الخميني (رض)".

وياتي هذا اللقاء في الذكرى السنوية لبدء الدورة الأولى لمجلس الشورى الإسلامي عام 1980.
وفي بداية اللقاء قدم رئيس المجلس الشورى الإسلامي  "محمد باقر قاليباف"  تقريرا عن فعاليات المجلس خلال العام الماضي.

رمز الخبر 194457

سمات

تعليقك

You are replying to: .
2 + 13 =