لاريجاني : المشاركة الواسعة في مسيرات 22 بهمن تصيب الاعداء بالاحباط

قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني" : ان المشاركة الجماهيرية الواسعة في مسيرات 22 بهمن (ذكرى انتصار الثورة الاسلامية الايرانية في 11 شباط / فبراير 1979) ستصيب الاعداء بالاحباط.

وفي تصريح للصحفيين اليوم الاثنين، اذ هنأ لاريجاني بمناسبة الذكرى الحادية والاربعين لانتصار الثورة الاسلامية، اكد "ان 22 بهمن (11 شباط) هو اليوم الذي استطاع الشعب الايراني فيه ان يضمن كرامته وشموخه".
واضاف لاريجاني، انه نظرا للظروف العسيرة الناجمة عن الضغوط الامريكية في ايران وايضا واقعة استشهاد الفريق سليماني وتصريحات ترامب الصلفة داخل الكونغرس ضد الشعب وشخصية الشهيد سليماني المرموقة والعزيزة، فإن حضور الشعب الايراني الحماسي في مسيرات 22 بهمن (غدا) سيكون ردا على تخرصات ترامب وضمانا للسيادة والكرامة الوطنية في البلاد.
ونوه رئيس البرلمان الى ان الشعب الايراني لطالما استطاع بحكمته الفريدة وتواجده في الساحات خلال الظروف العصيبة، ان يصيب الاعداء بالياس والاحباط، وسيحقق ذلك غدا انشاء الله.

رمز الخبر 190670

تعليقك

You are replying to: .
8 + 1 =