التدابير المتبعة في ايران لمواجهة كرورنا فندت الكثير من الاحكام المسبقة ضد البلاد

قال رئيس الجمهورية "حجة الاسلام حسن روحاني" : ان الانجازات التي حققتها ايران في مواجهة فيروس كورونا واجراءاتها المؤثرة في هذا الخصوص، كشفت عن بطلان الكثير من الاحكام المسبقة ضد النظام والحكومة والشعب.

واضاف الرئيس روحاني خلال اجتماعه اليوم الثلاثاء بجمع من العلماء ومسؤولي المراكز الاكاديمية والحوزوية في البلاد، ان وباء كورونا ظاهرة جديدة طالت اثارها المجتمعات الانسانية في انحاء العالم.

واكد، ان اداء الجمهورية الاسلامية الايرانية مقارنة بسائر البلدان في مجال مكافحة هذا الوباء والحد من انتشاره، كان ملحوظا وهناك العديد من الدول التي اشادت بهذا الاداء.

واردف رئيس الجمهورية، ان الاجراءات التي اتخذت على صعيد البلاد في سياق مكافحة فيروس كورونا، ادت الى بطلان الكثير من التكهنات والاحكام المسبقة حول اداء ايران حكومة وشعبا في هذا الخصوص.

وتابع، ان الغربيين زعموا باطلا بان ظروف الحظر والضغوط ستؤدي الى اخضاع الشعب الايراني وعدم صموده بوجه الصعاب لاسيما في ظل ظروف انتشار فيروس كورونا الراهنة، لكن ذلك لم يحدث.

وقال الرئيس روحاني : ان اداء القطاع الصحي والعلاجي في ايران مقارنة بسائر البلدان كان مميزا في احتواء هذا الفيروس؛ واضاف: نحن لم نواجه اية مشاكل عند سائر القطاعات ايضا ومنها مراكز الرعاية الصحية وتوفير الخدمات للمعاقين ودور العجزة واداء المصانع الكبيرة.

وخلص الى ان الشعب الايراني قدم عبر تعاونه دورا مهما للغاية في مجال احتواء مرض كورونا وتوفير الادوات الاساسية المطلوبة وتلبية احتياجات الاقسام المختلفة لهذا الغرض.

رمز الخبر 191023

تعليقك

You are replying to: .
4 + 2 =