مجريات الجلسة المغلقة للبرلمان الايراني مع وزير الدفاع/ إنتاج 70 بالمئة من قطع الطائرات

قدم وزير الدفاع الايراني العميد أمير حاتمي اثناء الجلسة المغلقة لمجلس الشورى الاسلامي شرحا عن برامج ومخططات وزارة الدفاع لتغيير السياسات الدفاعية الى السياسات الدفاعية الناشطة والتواصل مع المؤسسات العلمية، مشيرا الى انتاج منظومات تمهد لمواجهة كافة أنواع التهديدات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المتحدث بإسم الهيئة الرئاسية في مجلس الشورى الاسلامي النائب "محمد حسين فرهنكي" أن المجلس اليوم استضاف اليوم الثلاثاء، كل من وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة العميد امير حاتمي ووزير الداخلية عبدالرضا رحماني فضلي، وكان من المقرر أن تعقد الجلستين بشكل علني، لكن وزير الدفاع شدد على أن تكون مغلقة نظرا لوجود بعض النقاط.

وقال: ان العميد حاتمي اعلن عن تحويل السياسات الدفاعية الى السياسات الدفاعية الناشطة، واعادة تأهيل الصناعات الدفاعية والتواصل العضوي مع الاقسام والمؤسسات العلمية بشكل ملحوظ، مع ذكر الامثلة.

وأضاف: ان وزير الدفاع اشار ايضا الى منتجات في المجال الدفاعي قادرة على تمهيد الاجواء لمواجهة كافة أنواع التهديدات، كما اعد توضيحات موثقة بهذا المجال، وايضا اشار الى برامج وزارة الدفاع واجراءاتها لتحسين اوضاع المعيشة في البلاد.

وأضاف فرهنكي: نعلم ان اوضاع المعيشة للعاملين في القوات المسلحة الايرانية شهدت تحسناً في فترة ترأس العميد حاتمي وزارة الدفاع، لكن نعتبر انها غير كافية في ضل الاوضاع الاقتصادية الفعلية، وفي المقابل شرح حاتمي المشاكل والعراقيل التي يواجهونها في هذا المجال.

أجواء البلاد آمنة تماماً

ومن جهة اخرى قال العضو في الهيئة الاقتصادية بمجلس الشورى الاسلامي "غني نظري": إن أمير حاتمي تحدث عن التقدم الناجز في مجال الصواريخ النقطية والمضادات الجوية والاولويات في قطاع الصناعات الدفاعية.

ولفت نظري نقلا عن وزير الدفاع: إنه على سبيل المثال بالنظر الى حجم الاستثمارات في منطقة عسلويه /جنوب ايران/ فإن تأمين الدفاع الجوي في هذه المنطقة يكتسب الاولوية على صعيد البلاد.

وأكد انه وفقا لتصريحات حاتمي أن سلاح المضادات الجوية قادر على تشخيص الاجسام الطائرة الصغيرة ايضا والنقطة الاخرى هي ان اجواء البلاد آمنة تماما وجميع النشاطات تتم برقابة الحرس الثوري والجيش.

واضاف: ان وزير الدفاع صرح بانه في ظل الجهود المبذولة على مدى الاعوام الاربعين الماضية فقد بلغنا اليوم نقطة بحيث يتم انتاج اكثر من 70 بالمائة من اجزاء الطائرات والمروحيات داخل البلاد.

توطين انتاج اكثر من 70 بالمائة من اجزاء الطائرات والمروحيات

وقال النائب في البرلمان الايراني ابوترابي في تصريح له: ان العميد حاتمي قال رغم اننا لسنا من ضمن الدول المصنعة والمنتجة للطائرات والمروحيات لكننا تمكنا من توطين اجزائها واصبحنا ضمن عدد قليل من الدول التي تمتلك هذه الامكانية.

واضاف: ان وزير الدفاع قال بان نجاحنا في تصنيع وانتاج اجزاء الطائرات والمروحيات في البلاد ياتي في الوقت الذي نمتلك فيه العديد من انواعها.  

وختم النائب ابوترابي بالقول، ان وزير الدفاع قال في جانب اخر من تصريحه بان تقدمنا في مجال الجوفضاء يجري بصورة يومية وقد حققنا الكثير من النجاحات فيه.

رمز الخبر 191207

تعليقك

You are replying to: .
1 + 16 =