روحاني: جائحة كورونا لم تنته وسنبقى نعاني منها حتى نهاية العام على الأقل 

أكد رئيس الجمهورية حجة الإسلام حسن روحاني، أن "أزمة كورونا لم تنته وسنبقى نعاني منها حتى نهاية العام (الإيراني/ينتهي في 20 آذار/مارس) على الأقل"، مشددا ضرورة مواصلة الإلتزام بالبروتوكولات الصحية من قبل الجميع وتجنب حضور التجمعات غير الضرورية.

وفي تصريح له اليوم الثلاثاء خلال الإجتماع الـ829 للمجلس الأعلى للثورة الثقافية، نوه روحاني بإجراءات وزارة الصحة والكوادر الطبية في البلاد منذ بداية تفشي فيروس كورونا، واصفا إياها بالـ"جيدة جدا"، وأشار كذلك الى القرارات الهامة المتخذة والمنفذة من قبل اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا.
وتابع، انه على الرغم من جميع الجهود والتدابير المتخذة لمكافحة هذا الوباء وعلاج المصابين، ما زلنا نشهد زيادة في عدد الإصابات في بعض المدن بسبب أن فيروس كورونا هو فيروس غامض، مؤكدا انه وفقا للتقارير أكبر سبب لتسارع انتشار الوباء في بعض المناطق من جديد هو إقامة الإجتماعات غير الضرورية.
واعتبر روحاني إستخدام الكمامات بأنه أحد الطرق الهامة لمنع نقل العدوى بفيروس كورونا وأشار الى خطة الحكومة لإنتاج كمامات مدعومة برعاية وزارة الصناعة، مؤكدا انه طبقا لقرار اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا، سيكون استخدام الأقنعة إلزاميا في المناطق العامة المغلقة اعتبارا من 5 تموز/يوليو، ولن يسمح للأشخاص الذين لا يرتدون أقنعة باستخدام مترو الأنفاق.
وشدد روحاني: "سنواصل مكافحتنا لفيروس كورونا وما زلنا مصممين على استمرار القيود في بعض المراكز والأماكن التي ليس من الضروري إعادة فتحها حاليا".
وتم خلال الإجتماع مناقشة الخطوط العامة لوثيقة قفزة الإنتاج في قطاع الثقافة والعلوم والتكنولوجيا التي تمت صياغتها من قبل الأمانة العامة للمجلس الأعلى للثورة الثقافية.
وأكد روحاني، أن هذه الوثيقة يجب أن تؤدي إلى حركة جديدة نحو تحقيق قفزة الإنتاج في مجال الثقافة والعلوم والتكنولوجيا.

رمز الخبر 191237

تعليقك

You are replying to: .
5 + 1 =