رئيسي: ايران شريك موثوق للقارة الافريقية

اعتبر رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي الاهتمام بالقارة الافريقية من المحاور الرئيسية للسياسة الخارجية الايرانية وقال ان ايران شريك موثوق لافريقيا.

وفي اتصال هاتفي مع الرئيس السنغالي والرئيس الدروي للاتحاد الافريقي مكي سال، هنأ الرئيس آية الله رئيسي، الرئيس مكي سال وشعب السنغال والشعوب الافريقية لمناسبة اليوم الوطني للقارة الافريقية وقال: نحيي ذكرى القادة والذين حملوا واخذوا على عاتقهم، رغم المشاكل والمصاعب الكثيرة، شعلة الحرية والاستقلال في هذه القارة.  

واشار الى دور الاتحاد الافريقي في مواجهة نزعة الاحادية والحظر من جانب الاستعمار واضاف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت وستكون شريكا موثوقا لجميع الشعوب الافريقية.

ونوه الى القدرات الفنية-الهندسية العالية لايران واضاف: هنالك علاقات جيدة بين طهران وداكار الا ان هذا المستوى من العلاقات غير مقبول وينبغي ان يرتقي للمستوى المناسب.

واعتبر آية الله رئيسي القارة الافريقية احد المحاور الرئيسية لسياسة ايران الخارجية وقال: نحن على استعداد كامل لتطوير العلاقات مع القارة الافريقية خاصة السنغال وكذلك تطوير العلاقات "جنوب –جنوب" وليست هنالك اي قيود في هذا المجال.

*الرئيس السنغالي

من جانبه طلب الرئيس السنغالي نقل تحياته لقائد الثورة الاسلامية، وثمن التهنئة بيوم القارة الافريقية من قبل الرئيس الايراني، معتبرا هذا الامر مؤشرا لاهتمام الجمهورية الاسلامية الايرانية الخاص بهذه القارة.

واشار مكي سال الى ماضي العلاقات الودية بين البلدين واضاف: ان علاقاتنا هي اقل من الحجم المنشود ونحن على استعداد لاي نوع من التعاون للارتقاء بها.

ونوه رئيس السنغال الى تعاون بلاده الجيد مع بعض الشركات الايرانية وقال: لقد زرت ايران مرتين واطلعت عن كثب على التقدم الذي حققتموه.

رمز الخبر 192388

سمات

تعليقك

You are replying to: .
4 + 5 =