الجيش الايراني يزيح الستار عن أول حاملة طائرات بدون طيار

-أزیح الستار الیوم الجمعة عن أول ناقلة الطائرات المسيرة التابع للقوة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية بحضور القائد العام للجيش اللواء "سيد عبد الرحيم موسوي" في الاسطول العسكري بجنوب ايران.

وتضم هذه الناقلة الوحدات العوامة السطحية وتحت سطح الماء وتحمل انواع الطائرات المسيرة القتالية والاستطلاعية والتدميرية في الاسطول العسكري بجنوب ايران.

وتم ازاحة الستار في هذه المراسم التي حضرها القائد العام للجيش اللواء "سيد عبد الرحيم موسوي" وقائد القوة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية الادميرال شهرام ايراني  وعدد آخر من القادة في هذا السلاح عن مختلف انواع الطائرات المسيرة الحديثة والمتطورة التي تم انتاجها بيد الشبان الايرانيين في الجيش ووزارة الدفاع  بدعم من المراكز القائمة على المعرفة بما في ذلك طائرات من طراز البجع (بليكان) وهما وآرش وجمروش وجوبين وابابيل 4 وباور 5 التي حلقت في مياه المحيط الهندي وعرضت قدرتها في هذه المراسم.

وانطلقت خلال هذه المراسم ايضا ولأول مرة المسيرات القتالية من الغواصات ايرانية الصنع " فاتح " وغواصة "كيلو كلاس طارق" .

واعرب القائد العام للجيش اللواء موسوي فی حديث للمراسلين عن ارتياحه لهذا الانجاز الذي حققه سلاح البحر الايراني، مؤكدا أنه ونظرا للنزعة العدوانية والروح السلطوية لدى المعتدين فإنه علينا زيادة قدراتنا الدفاعية في المجالات كافة.

وقال الإدميرال شهرام ايراني خلال المراسم: لقد شهدنا اليوم تحقيق إنجازات جديدة في مجال الصناعة الدفاعية خاصة في مجال الطائرات المسيرة من قبل الخبرا والشباب الملتزمين في بلادنا.

وأضاف: بهذا الإنجاز المهم، ستكون البحرية الایرانیة قادرة على تحقيق التفوق الجوي في أعماق المحيطات وتحسين قوتها في مجال المعلومات.

رمز الخبر 192718

سمات

تعليقك

You are replying to: .
3 + 1 =