لقاء جمع من الرياضيين الإيرانيين بقائد الثورة الإسلامية

التقى عدد من الرياضيين الإيرانيين إلى جانب رعاة المؤتمر الوطني للرياضيين الشهداء بقائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي يوم أمس الأحد

وأفاد مراسل وكالة إرنا أنه حضر في اللقاء بالإضافة إلى وزير الشباب والرياضة، جمع من مديري المؤسسات الرياضية والأبطال الأولمبيين الحائزين على الميداليات، والرياضيين المخضرمين وعوائل الشهداء المدافعين عن مراقد أهل البيت عليهم السلام.

ومن المقرر عقد المؤتمر الوطني للرياضيين الشهداء تحت شعار "أبطال خالدون" خلال الشهر المقبل.

وعلق عدد من الرياضيين الإيرانيين، في مواقع التواصل الاجتماعي على لقائهم مع قائد الثورة الإسلامية.

فعلق نيما نكيسا، حارس المرمى السابق للمنتخب الوطني الإيراني لكرة القدم والذي حضر اللقاء قائلا : "من المقرر أن يعقد مؤتمر الرياضيين الشهداء خلال الشهر المقبل...اليوم، ببركة هذا المؤتمر كنت محظوظا بزيارة قائد الثورة الإسلامية... كان لدى القائد الكثير ليقوله للرياضيين وأنا منهم. تصريحات مفعمة بالمحبة والحماية... ستسمعون هذه التصريحات قريبا يوم عقد المؤتمر".

وفي السياق قالت إلهام حسيني، أول رياضية إيرانية فازت بميدالية في المنافسات العالمية لرفع الأثقال، والتي حضرت اللقاء: "اليوم شعرت بالرضا في لقاء قائدنا العزيز خلال مؤتمر الرياضيين الشهداء، الذي سيعقد الشهر المقبل، كان اللقاء جيدا وممتعا. الاجتماع كان قيما ومعنويا بامتياز.. كم يتحلى قائد الثورة بالحكمة والمحبة.

من جانبه قال جواد فروغي البطل الأولمبي في رياضة الرماية الذي فاز بأول ميدالية ذهبية أولمبية له في أولمبياد اليابان 2020 : شعرت بالفخر كوني رياضيا في لقائي قائد الثورة الإسلامية لأن الرياضيين الذين ضحوا بحياتهم في سبيل الدفاع عن الوطن يبلغ عددهم 5 آلاف و 135 شخصا.

رمز الخبر 193153

سمات

تعليقك

You are replying to: .
1 + 16 =