قائد الثورة الإسلامية يؤكد ضرورة تعزيز القوة القتالية والمعدات الدفاعية لبحرية الجيش

أكد قائد الثورة الإسلامية القائد الأعلى للقوات المسلحة آية الله السيد علي الخامنئي على ضرورة تعزيز القوة القتالية ومواصلة الإبحار في أعالي البحار، واغتنام الفرص والطاقات الهائلة للبحر.

وشدد قائد الثورة الإسلامية خلال لقائه بعدد من قادة سلاح البحرية على ضرورة تعزيز القوة القتالية والمعدات الدفاعية للبحرية ومواصلة الإبحار في أعالي البحار، واستثمار الفرص والطاقات الهائلة للبحر وجعله ثقافة عامة في البلاد، قائلا: إن تعزيز علاقة القوات المسلحة بالحكومة والقوى الأخرى سيساعد على فهم الأمور والتعاون فيما بينها وإحراز التقدم في البلاد.

وأشار قائد الثورة الإسلامية إلى تاريخ الملاحة البحرية للإيرانيين في الماضي، والذي انتقلت عبرها الثقافة والحضارة الإسلامية والإيرانية إلى العالم، مضيفا : رغم هذا السجل وطول السواحل البحرية في الشمال وخاصة في جنوب إيران، تم إهمال ثقافة استثمار فرص البحر في البلاد ويجب أن تصبح ثقافة عامة للشعب.

واعتبر أنه من الضروري خلق ثقافة في هذا المجال وخلق فهم عام للبحر كبنية تحتية أساسية، لافتا إلى أنه في السنوات القليلة الماضية، تمت مناقشة تطوير شواطئ مكران ورحبت الحكومات بذلك، ولكن التقدم الجاد في هذه المسألة يتطلب عملية تثقيفية .

ووصف آية الله الخامنئي الإنتاج الفني، بما في ذلك الرسوم المتحركة، بأنها فاعلة في التعريف بالفرص المتنوعة للبحر، وقال: من خلال استخدام الإنتاج الفني والتعريف بإمكانيات التنمية البحرية للبلاد ، في القطاعين العسكري والمدني، سيشجع المواطنون أكثر لاستخدام هذه الفرص.

وفي هذا اللقاء قدم قائد القوة البحرية للجيش الأدميرال شهرام إيراني تقريراً عن إجراءات وخطط هذه القوة في مختلف القطاعات.

رمز الخبر 193550

سمات

تعليقك

You are replying to: .
1 + 15 =